بالصورة معجزة القربانة اتحولت لحجر ...


  معجزة بجد رائعة ياريت نقراها للاخر
▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬ إن سكــت هــؤلاء ، فالحجــارة تصــرخ (لــو ١٩ : ٤٠)

كم كان قــدس أبونا المتنيح القمص بيشــوى كامــل يشتاق أن يبنى كنيسة على إسم رئيس الملائكة ميخائيــل ، بحث كثيرا عن قطعة أرض لمشروعة ولم يوفق إلا فى قطعة الأرض الكائنة بشارع محمد عبد الوهاب الضيق جدا وسط المبانى المزدحمة بحى مصطفي كامل ، كم كان يشتاق لو بنى الكنيسة على شارع رئيسى أو ميدان متسع ومشهور ، وكم كان غير راض على هذا الإختيار حتى بدأ العمل فعلا ، ومع أعمال الحفر عثر الحفارون على قربانة متحجرة فى باطن الأرض ، فرح قدس أبونا بها جدا ، وإعتبرها علامة رضا السمــاء على الموقع المختار ، ومن يدرى ، فقد يكون المكان لكنيسة أثرية إندثرت وأراد ربنا له المجد أن يقيمها ثانية فى نفس المكــان !!

كنت أحكى قصة القربانــة الحجــر كما سمعتها من قدس أبينا المتنيح ، أمام مجموعة من الخدام والخادمات ، حتى فاجأتنى إحداهن : “ هل تريد أن ترى القربانــة الذهــب ؟ "
( قربانــة من الذهــب ؟ ) تساءلت متعجبــا !!
فقالت : نعم ، دعنى أحكى لك :

كان جدى لأمى مزارعا بإحدى قرى مصــر ، كان معتادا أن يبكر إلى حقله للرى ورعاية زرعه باكرا جدا والظلام باق ، وفيما هو يمتطى دابته ويجر بهيمته فى طريقه إلى الحقل مرنما مزاميره ، إذ بأذنية تلتقطان نغمة جميلة للحن كنسى جميل ، أطرق السمع قائلا " أميــل وأنظــر " ، فإذا به ينساق دون أن يدرى وكأن مغناطيسا يسحبه إلى طريق جانبى بمحازاة نهر النيل ليجد نفسه أمام ( شق ) فى وسط صخر الجبــل ، والنور يتلألأ ضوءه منبعثا من داخل ، وصوت الألحــان يرتفع عذبا .

نزل جدى عن دابته ( والكلام لايزال للسيدة المباركة ) وترك بهيمته بالخارج ووجد نفسه مسحوبا لا إراديا فى داخل ( شــق ) الصخر ليجد نفسه وسط كنيســة جميله بكهف فى حضن الجبل ، ومجموعة من الآباء النورانين بتونيهم البيضاء يرتلون الألحان بصوت خورس سمــاوى ، وعلى المذبح كاهن نورانى ، ترتفع قدماه عن الأرض ولا تلمسها ، يقدس القداس الإلهى والآباء الآخرين شمامسة يردون عليه بأحلى لحن يمكن أن تسمعه فى حياتــك .

كان جدى فى حالة دهش روحى لا يدرى إن كان مازال على الأرض أم إرتفع إلى السماء ( كانت السيدة تحكى ، وعينيها ممتلئة بالدموع ) وما كان يدرى فعلا إن كانت قدماه تلمسان الأرض أم كان طائرا وسط هذا الجو الروحى العجيب .

وقف الآباء مصطفون لأخذ ( لقمة البركة ) من يد أبونا الكاهن بعد إنتهاء القداس وبعد أن تناول الكل من الأسرار المقدسة ، كان هو فى آخر الطابور حتى وقف أمام الكاهن النورانى الذى يادره قائلا : “ طوباك أيها الرجل الطيب ، لقد سمح لك ربنا له المجد أن تحضر معنا - نحن الســواح – القداس الإلهى وتتناول معنا من الأسرار المقدسة ، إنها بركة عظيمة عليك أن تحتفظ بسرها ولا تبوح لأحد بها أبدا " .. قال هذا ثم مد يده بقربانة من الحمل ، كانت القربانة متلألئة بلون الذهب ، ساخنة بنار الفرن ، ثم أردف الكاهن موجها الكلام إلى جدى ، " هذه القربانة المذهبة هى علامة وعهد إتفاقنا ، إحتفظ بها ولا تخبر أحدا بسرها ، وإن كسرت العهد وأفضيت بالسر ستتحول القربانة إلى الحجر ، تستطيع أن تأكل منها قطعة وتحتفظ بالباقى ، حذار من إفشاء سرنا وإلا صارت القربانة حجرا !! “

مد جدى يده ( تمضى السيدة الفاضلة فى الحديث ) ، وكسر جزاءا من القربانة ليأكله ، ثم وضع القربانة المذهبة الساخنة إلى جيب جلبابه ، وإمتطى دابته ساحبا بهيمته إلى حقله ، كان فى حالة نشوة روحية وفرح إستمر معه طيلة يومه بالحقل إلى أن عاد إلى منزله مع غروب الشمس ، ليجد زوجته فى الإنتظار وقد أعدت له الطعام بعد يوم طويل من العمــل .

تقول محدثتى أن جدها كان فى حالة إثارة يقاوم معها فكره الذى بدأ يساومه ، ( هل كان أبونا السائح النورانى يقصد أن السر لا يفشى على الأطلاق ، أم أن زوجته يمكن أن تعلم به ؟ أليس هو وزوجته جسدا واحدا ؟ فلماذا يكتم عنها السر ؟ أظن أن إخبارها بسر القــداس والقربانة الذهبيــة أمر طبيعى ، فهى شريكة حياتى ولابد أن تفرح معى ) .. وما وصل الرجل بفكره إلى هذا الحد حتى بدأ يحكى وكل علامات الدهشة والإثارة تظهر على وجهها وكأنها غير مصدقة ، كان الكلام عجيبا فعلا ، ولها الحق ألا تصدق ، ولكنه يملك الدليل !! ، وهذا هو الدليل ، مد يده إلى جيبه وأخرج القربانه ..... وما وقع نظرهما عليها حتى إكتشفا أنها قربانة من الحجــر !!! ، تماما كما أنبأ الكاهن السائح وحسب تحذيره ، لقد أفشى السر ولم تعد ذهبا ، ولكن الحجــر بقى شاهــدا .

زرت السيدة الفاضلـة فى منزلها حيث تحتفظ بالقربانــة الذهبيــة التى تحولت إلى حجر بعد إفشاء سرها ، تباركت بالقربانــة ، وكم فرحت أن تخبرنى السيدة الفاضلة أن أبونا بيشوى كامــل - نيح الله نفسه – كان قد زارها ورأى هذه القربانة ، وأخبرها أنها بركة كبيرة وثروة روحية لا تقدر بثمــن ، وكم فرحت معها وإطمأن قلبى أننا محاطين بأرواح قديسيــن وآباء سواح مازالت صلواتهم هى سر بقاءنا وهى التى تدر مراحم الله على العالـم وكنيسته وشعبــه .
   
الصورة للقربانة المتحوله إلى حجــر ، ويظهر الجزء الناقص منها بعد أن أكله جدنا القديس الذى إستحق أن يعيش هذه الخبرة الروحية الحلوة ، ويحضر القداس الإلهى مع الآباء الســواح ، ليبقى الحجر شاهدا مخبرا بمجد اللــه - الصورة فى أكتوبـر ٢٠٠٩ ، والقصة تعود أحداثها إلى مطلع القرن العشرين )


تحذير لكل البنات المسيحيات هذه القصة حدثت فى كنيسة القديسين من فتره قليلة


منقووووووووول 
 لتبنيه البنات داخل الكنيسه
تحذير لكل البنات المسيحيات هذه القصة حدثت فى كنيسة القديسين من فتره قليلة
 ظهر شاب وسيم ومهذب اسمه أمجد وسط شباب الكنيسة وسرعان ما اندمج وسطهم وشاركهم الأنشطة ومنها اجتماع الشباب والشابات يوم الخميس. وبعد فترة وجيزة تعرف على إحدى الفتيات فى الكنيسة وأخبرها بإعجابه بها وتكرر وقوفهما معاً فى فناء الكنيسة وتبادلا بالطبع أرقام الموبايل وكانت قد قصت على أختها هذا الموضوع وإذ بأختها تراه يقف مع فتاة أخرى تعرفها بنفس الطريقة فانتظرت لحين انصرافه وسألتها عن سبب وقوفهما معاً فقالت لها نفس قصة أختها وبعد وقت حاول هذا الشاب التعرف على فتاة أخرى بنفس الطريقة – هذه المرة كانت الفتاة من مرحلة ثانوى – ولكنها رفضت هذه الطريقة فكرر محاولاته وتتبعها فى الكنيسة بأسلوب منفر فاستنجدت بأفراد الأمن الذين استوقفوه .وبسؤاله أنكر وجود أى أوراق إثبات شخصية معه ولكنه أخبرهم بأنه من أبناء أبونا متاؤوس فى الخدمة ولحسن الحظ تصادف وجود أبونا متاؤوس حينها فى الكنيسة فقاموا بالاتصال به لسؤاله فغافلهم حينها هذا الشاب وحاول الهرب ولكن شباب الكنيسة تمكنوا من الإمساك به عند البوابة وبتفتيشه وجدوا معه مواد مخدرة (حشيش) ولم يكن معه أية إثباتات شخصية وعند حضور الأب متاؤوس تبين كذب هذا الشاب وأن أبونا متاؤوس لم يشاهده من قبل فقاموا بتفتيش الموبايل الخاص به فوجدوا عليه أسماء وأرقام عدد من شابات الكنيسة الذى تعرف عليهم بنفس طريقة الخداع تلك ووجدوا أيضاً رقم هاتف والده فقاموا باستدعائه للكنيسة فحضر وتبين أن هذا الشاب يدعى عمرو وهو مسلم الديانة وأنه دأب على انتحال صفة مسيحى باسم أمجد للإيقاع بالبنات المسيحيات من داخل الكنيسة ومع توسلات الأب تم إطلاق سراحه مع الاكتفاء بتكسير شريحة الخط ومسح ذاكرة الهاتف التحذير هنا للبنات المسيحيات هذه المرة فى كلمتين اثنتين فقط احذروا فالخطط التى تحاك ضدكم الآن لا يبدأ تنفيذها من الشارع أو المدرسة أو الجامعة ولكن إبليس يخطط للإيقاع بكم من داخل بيوتكم ومن داخل الكنائس رجاء التأكد من شخصية الشخص الذى يتقرب منكِ قبل إعطاءه أية معلومات عنك فقد تكررت هذه الحادثة وفى بعض المرات قام هؤلاء الأفاعى بالتقدم لخطبة البنت فى بيتها على أساس أنهم مسيحيين وأن ظروف أهلهم تقف حائل فى الوقت الحالى عن الحضور معهم، وذلك لحين أن ينال ثقة الأهل لتنفيذ مخططاتهم بسهولة "ها أنا أرسلكم كحملان في وسط ذئاب فكونوا حكماء كالحيات وبسطاء كالحمام"

شاهد ... هذا ما كتبة على صفحتة الشخصية السلفى سامح عبد الحميد عن ابونا مكارى يونان !!


شاهد ... هذا ما كتبة على صفحتة الشخصية السلفى سامح عبد الحميد عن ابونا مكارى يونان !!

القس مكاري يونان يُؤكد أن المسلمين كفار وفي النار وبئس المصير ، فهو يقول بأنه لا خلاص إلا بيسوع المسيح (على حد وصفه) ، ويجعل كل الأديان باطلة إلا المسيحية ، أي أن المسلمين في النار وليس لهم خلاص..

هذا ما فعلة المحامى سمير صبرى ضد ابونا مكارى يونان كاهن الكنيسة المرقسية !!!


أقام الدكتور سمير صبرى المحامى، جنحة مباشرة، حدد لها جلسة 16 يونيو المقبل لنظرها بمحكمة جنح الأزبكية، ضد القس مكارى يونان، كاهن الكنيسة المرقسية، يطالب بتقديمه للمحاكمة الجنائية، بتهمة ازدراء الأديان المعاقب عليها بالمادة 98 من قانون العقوبات، وذلك بعد أن تقدم ببلاغ لنيابة أمن الدولة العليا طوارئ ضد الشيخ سالم عبد الجليل، لتطاوله على أقباط مصر فوجئ بما صرح به القس مكارى يونان كاهن الكنيسة المرقسية، ردا على سالم عبد الجليل .
وقال صبرى فى الجنحة، إن القس مكارى يونان، كاهن الكنيسة المرقسية، صرح بأن الأقباط أصل مصر، وأن الإسلام انتشر بالسيف، واستمر فى التصعيد قائلا: "إحنا أصل البلد واللى ساب المسيح سابه بسبب الرمح، وعقيدتنا عقيدة طهارة ولا تعرف القتل، وأن مصر مسيحية وجدك وأبو جدك مسيحى، وأن عقيدتنا التى تقول عليها فاسدة هى عقيدة الطهارة، ونقاوة القلب، وأن المسيحية الحقيقية هى المحبة، ومالناش عدو فى الدنيا ولا وجه للمقارنة بين المسيحية وأى عقيدة ثانية".
وأوضح "صبرى" فى دعواه، أنه بين تطرف القس والشيخ، واستمرارا للسجال الدائر ما هو إلا تنفيذا لأجندة تخريبية لإحداث الفرقة بين أبناء الوطن الواحد وإحداث فتنة طائفية، ونسى القس أن كل ما صرح به إساءة للمسيحية، وأن هذه الممارسات سواء من الشيخ أو القس، وتلك التصرفات تؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن هؤلاء وأولئك متاجرون بالأديان، ولا علاقة لهم بالأديان من قريب أو بعيد.

بالفيديو ابونا مكاري بعد رفع قضية عليه يرد للمرة الثانية علي الشيخ سالم ويقول أنت مش قد المسيح و هتشهد للمسيح


بالفيديو ابونا مكاري بعد رفع قضية عليه يرد للمرة الثانية علي الشيخ سالم ويقول أنت مش قد المسيح و هتشهد للمسيح

سائق يصاب بالرعب ليلًا.. بعد رؤية شبح على الطريق.. صور


تعرض سائق للرعب الشديد ليلًا، بعدما رأى "شبح" فى منتصف الطريق بينما كان فى طريقه للمنزل بمدينة "كوالا لامبور" الماليزية، ليصاب "أسوان ياب" 25 عامًا بصدمة جعلته يفقد السيطرة على السيارة للحظات.

وتمكن من توثيق ما حدث بإستخدام الكاميرا المثبتة فى السيارة، فتوقف على لافور بعد رؤية "الشبح" ليستجمع قواه، وبدأ يلوم نفسه على قلة التركيز، ولكن مع تدقيق النظر تبين أن هناك شخص بالفعل يجلس فى منتصف الطريق.

ليعود بالخلف بالسيارة ويهرب فورًا من المكان بعدما انتابته نوبة خوف، وبمجرد نشر الفيديو على مواقع الإنترنت المختلفة حصد مشاهدات بالملايين، فيما سادت حالة من الجدل عن حقيقة هذا الشبح من عدمه، امتعرض سائق للرعب الشديد ليلًا، بعدما رأى "شبح" فى منتصف الطريق بينما كان فى طريقه للمنزل بمدينة "كوالا لامبور" الماليزية، ليصاب "أسوان ياب" 25 عامًا بصدمة جعلته يفقد السيطرة على السيارة للحظات.

وتمكن من توثيق ما حدث بإستخدام الكاميرا المثبتة فى السيارة، فتوقف على لافور بعد رؤية "الشبح" ليستجمع قواه، وبدأ يلوم نفسه على قلة التركيز، ولكن مع تدقيق النظر تبين أن هناك شخص بالفعل يجلس فى منتصف الطريق.

ليعود بالخلف بالسيارة ويهرب فورًا من المكان بعدما انتابته نوبة خوف، وبمجرد نشر الفيديو على مواقع الإنترنت المختلفة حصد مشاهدات بالملايين، فيما سادت حالة من الجدل عن حقيقة هذا الشبح من عدمه، ام مجرد شخص عادى كان يجلس بمنتصف الطريق. مجرد شخص عادى كان يجلس بمنتصف الطريق.



بالفيديو | شاهد.. محام قبطي يطالب بمحاسبة القس مكاري مثل سالم عبدالجليل


كتبت - تغريد سيد : طالب أيمن عطية محامي قبطي بضرورة محاسبة القس مكاري يونان كاهن الكنيسة المرقسية بسبب التصريحات التي أدلى بها مؤخرا، والذي قال فيها إن "الدين المسيحي هو الأصل وأن الإسلام انتشر بحد السيف".
وأضاف عطية خلال لقائه ببرنامج " العاشرة مساء " المعروض على فضائية "دريم "، أنه لا يجب أن نحاسب المسؤلين في مصر "بجبر الخواطر" فكما تم محاسبة سالم عبدالجليل وكيل وزارة الاوقاف الأسبق يجب محاسبة القس مكاري.
كما أشار المحامي القبطي إلى أن هذه التصريحات ليس وقتها، لأنه من شأنها إحداث فتنة، لافتا إلى أنه يدافع عن بلده التي تحتوي على 90 مليون مواطن يختلفون في أيدولوجيتهم.
شاهد الفيديو..

هذا ما فعلتة النيابة مع الطفلة ليديا فى واقعة قص منتقبة لشعرها داخل مدرسة


أمرت نيابة دار السلام؛ باستدعاء الطفلة "ليديا" للاستماع لأقوالها فى بلاغها ضد سيدة منتقبة، قصت شعرها داخل مدرسة.
 
وقال راضى أيوب، والد الطفلة "ليديا" البالغة من العمر 15 سنة، إن النيابة استدعت ابنته لسؤالها عن واقعة قص شعرها داخل مدرسة أحمد زويل الإعدادية بنات بمنطقة دار السلام، لحضور أحد الدروس، وذلك بعد التعرف على هوية المتهمة.
 
وحكى والد الطفلة تفاصيل الواقعة، وقال إن ابنته توجهت لحضور الدرس، وكان باب المدرسة مزدحما فى الدخول، ثم شعرت بشيئًا ينغز فى ظهرها، فالتفتت خفلها لتشاهد سيدة "منتقبة" تقف وراء ظهرها، فشعرت بالخوف وهرعت مسرعة إلى الفصل.
 
وأكد والد "ليديا" أن ابنته عقب دخولها الفصل فى المدرسة، وجلوسها شعرت بشيئًا يشكها فى ظهرها، وباستكشافها الأمر وجدت شعرها مقصوصا ومبعثرا داخل طيات ملابسها، وعقب عودتها إلى المنزل، ومعرفته بما حدث، توجه إلى المدرسة ودخل للمدير، وتعرف على هوية تلك السيدة، واكتشف أنها ولى أمر أحد التلاميذ، حيث اعترف فراش المدرسة عليها، وتحرر محضر بالواقعة يحمل رقم 6665 جنح دار السلام، وتم الإدلاء ببيانات المتهمة.